حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • مؤتمر أبيدجان في موعده وباسيل والوفد ينطلقان غداً من بيروت


    2018-02-01


     
    متابعة للتحضيرات الجارية لانعقاد مؤتمر الطاقة الاغترابية في أبيدجان بموعده في الثاني والثالث من شباط، وصلت مفرزة سباقة من وزارة الخارجية والمغتربين الى العاصمة الايفوارية وانضمت الى فريق عمل السفارة اللبنانية المكلف التحضير للمؤتمر. كذلك بدأ وصول الوفود المشاركة من كل الدول الأفريقية والممثلين عن الشركات والمصارف الراعية للمؤتمر، ورؤساء البعثات اللبنانية المعتمدة في الدول الأفريقية.
     
    وتؤكد وزارة الخارجية أن التحضيرات اللوجستية متواصلة لانعقاد المؤتمر الذي يهدف لإبراز النجاحات والطاقات الاغترابية اللبنانية لما فيه خير ومنفعة الجاليات اللبنانية ، وتأمين استمرارية تقدمها وتألقها في دول الاغتراب وتوفير فرص اقتصادية واستثمارية لها وللبنان.
     
    وقد تباحثت وزارة الخارجية والمغتربين مع السلطات الايفوارية في الإجراءات الأمنية المواكبة للمؤتمر والتي تعهدت بتأمين كل ما يتطلبه الأمر لتوفير الحماية.
     
    واذ تؤكد الوزارة ضرورة أن ينأى الاغتراب بنفسه عن أي خلافات سياسية داخلية في لبنان، كانت السبب بالأساس في دفع اللبنانيين للهجرة من وطنهم، تهيب بجميع أبناء الجاليات اللبنانية ولا سيما في افريقيا الحفاظ على النسيج القوي بين جميع مكوناتهم وان لا يسمحوا باستيراد المشاكل القائمة في لبنان بل ابقاءها خارج حدود غربتهم. كما تؤكد حرصها القوي على الاغتراب اللبناني واهتمامها بمصالحه وبالمحافظة على قوته وصورته المشرقة ونجاحاته الكبيرة التي تشكل مصدر فخر واعتزاز للبنان.




  • عيّاص: اذا أردتم أن تعرفوا معنى التعايش تعالوا الى أريزونا

    الدكتور جهاد عيّاص يتحدّث عن أبناء الطائفة الدرزية في ولاية أريزونا


     اذا أردتم أن تعرفوا ما معنى التعايش اللبناني، عليكم أن تأتوا الى أريزونا، وتشاركوا في لقاءات وبرامج المهرجان اللبناني – الأميركي الذي يقام سنوياً في باحة كنيسة مار يوسف في مدينة فينيكس". في المهرجان يجلس محمود الى جانب جورج وعلي يشرب النارجيلة مع قاسم والياس. انه ليس كلام مبالغ بل واقع ... المزيد +
  • وديارها للعزّ مفتوحة ...

    صيدا قاهرة التاريخ !


    تعتبر مدينة صيدا التي  تبعد عن العاصمة اللبنانية  بيروت 40 كلم بالاتجاه الجنوبي، من اكثر المدن اهمية وشهرة في العصور القديمة، ومنذ الألف الثاني قبل الميلاد لم يتبدل اسمها المشتق من الجذور السامية " صيد" الذي يعني " اصطاد " ، والذي يدل على سكان الشاطئ الفينيقي.   وللتاريخ ألف اسطورة وملحمة ...  بدأت تظهر صيدا ... المزيد +
  • لبنان، أرض المتألمين والمقهورين... من يكفكف دموعه من مالي الى صريفا وبيت شباب ؟؟؟

    ما حقيقة مقولة" نيّال مين لو مرقد عنزة في جبل لبنان"


     أهو القدر... ام صدفة الحياة ؟؟؟ اجتمعت المآسي في أسبوع واحد... قيّض لأواخر أيام شهر رمضان المبارك أن يكون شاهداً على دموع آلاف المواطنين العرب. وقيّض للبنان أن يشهد على هذه الدموع. من الموصل الى غزّة الى لبنان... الحزن واحد. لم يكف لبنان أن يكفّف دموع أبناء أشقائه العرب الهاربين اليه، طالبين سقفاً وزاوية ... المزيد +
  • من مزيارة الى لاغوس.. حمل "الكشّة " وسجّل الياس الخوري أول مغترب في افريقيا


    قبل اكثر من مئة عام أبحر اللبنانيون الى شواطئ لا يعرفون اسماءها، هرباً من مخلفات فتنة 1860، وسعياً وراء لقمة العيش. بعضهم ظن انه وصل الى السواحل الاميركية أو البرتغالية أو الاسترالية، في حين انهم وصلوا الى السنغال أو ساحل العاج أو ليبيريا، من دون ان يشكل ذلك لهم أية ... المزيد +