حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • بلدية بيروت في القرن الواحد والعشرين


    2018-01-17


    سمر نادر - نيويورك

    مهلاً.. هذه الصور ليست من إحدى مدن دول العالم الثالث او ما يسمى ببلدان تحت خط الفقر.. كما وهي ليست من مدينة حلب المشوّهة المدمّرة.. او من جزيرة دومينيكا الفقيرة التي ضربها إعصار " ماريا " ليجعل منها مدينة ركام..

    انها ببساطة من بلدية بيروت .

    لم تصدق عيون المغترب ج. ع. ما شاهده عندما أراد أن ينجز معاملة إدارية في بلدية العاصمة بيروت، هو الذي لم يزر لبنان منذ أكثر من خمسة عشر عاماً، لكن قدره العائلي قاده الى لبنان كي يتمم معاملات إدارية في بلدية بيروت حيث مسقط رأسه.

    لم يتخيّل المغترب اللبناني – الأميركي ان بيروت التي تركها تنهض من تحت ركام الحرب في مسيرة عمرانية نهضوية ان يكون لها مبنى بلدي أشبه ب " زريبة " يصعب على إنسان القرن الواحد والعشرين ان يصعد على أدراجها من شدة الأوساخ .. التقطت عيون هاتف ج. ما شاهده في مبنى بلدية بيروت مذهولاً من وساخة المكان.

    الجدران لم تعرف طعم " البويا" منذ عقود، والممسحة لم تزر الأرض ولو " في السنة مرة"، وأبواب الخزانات المخلّعة نسيت صوت المفتاح حين يقفل عليها..

    الصور ليست بحاجة الى تعليق.. كان من الضروري  الإضاءة على هذه " الفضيحة " في إحدى الصحف اللبنانية المحلية. لكن على من ستقرأ مزاميرها هذه الصحف.. فالوقت وقت انتخابات، وكراسي، وتحالفات، " وما حدا بالو" ...

    هي لم تكن صور" فضيحة " لو لم تكن من مبنى بلدية بيروت. بيروت " ستّ الدنيا" ، " أم الشرائع" منارة العرب الثقافية...

    هل كان من الصعب التشبّه قليلاً بمباني بلديات البلدان المتحضرة. هل هذا المستوى من الإهمال يدل على جمهورية تطلق على نفسها " سويسرا الشرق ". أمن الصعب أن يصرف صندوق بلدية بيروت من الأموال الهائلة التي تدخل اليه القليل لكي يعيد الى المبنى البلدي جمال إسم بيروت العريق ونظافة مطلوبة من باب اللياقة واحترام الزائر ؟



المزيد من الصور





  • بعد ثماني سنوات كركلا تُسحِر باريس بألف ليلة وليلة


    بعد غياب استمر ثماني سنوات، حطت فرقة كركلا اللبنانية ذات الصيت العالمي الرحال في باريس وبالتحديد على خشبة " قصر المؤتمرات" لتقديم باليه مستوحى من قصة " ألف ليلة وليلة" يَوميْ 13 و14 أكتوبر –تشرين الأول 2018. حملت الفرقة القصة إلى الباريسيين وزوار العاصمة الفرنسية بثوب وأسلوب وتقنيات هي أفضل ما ... المزيد +
  • المهاجر سليم الراسي من شمال لبنان ابتكر متجر " الوان دولار" عام 1920


    هي محلات " الوان دولار" او متجر أم الفقير... تنتشر محلات " الوان دولار" او " دولاراما" او " منزل الدولار" في كل أنحاء دول العالم، يدخلها الفقير والغني على حد سواء، ليبتاعوا أشياءهم الصغيرة بدولار واحد. في محلات " الوان دولار"، يجد المستهلك كل ما يحتاجه من حاجيات منزلية ومأكل ومشرب ... المزيد +
  • لو كل الدّني زحلة.. وفرع جديد لنادي زحلة العريق في بوسطن


     بعد تأسيس فرع لنادي زحلة في السنة الماضية في نيويورك، تمّ تأسيس فرع جديد للنادي العريق في مدينة بوسطن ليضاف الى الفروع الأولى التي تأسست في تورنتو ومونتريال وأوتاوا في كندا وفي كونكتيكت ونيوجرسي في الولايات المتحدة. وتُعرف الأندية الزّحلية في القارة الأميركية أنها من أنشط الأندية على الصعيد الثقافي ... المزيد +
  • كلاهما من بشرّي في شمال لبنان.. ولكن ما الذي يجمع بين المصمم العالمي جوزيف عبّود ...


    لم يكن قدر حبيب صالح عبود أن يتزوج الخياطة مريانة شقيقة الأديب الكبير جبران خليل جبران، لكنه أنجب مصصم أزياء عالمي اسمه جوزيف عبود. هاجر حبيب صالح عبود من بشري في بدايات القرن الماضي قاصداً بوسطن مثله مثل آلاف اللبنانيين، برفقة زوجته، غير أنه ترك ابنته البكر اولغا في لبنان، ايماناً ... المزيد +