حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • مبدعون لبنانيون يعبرون التاريخ عبر الوجوه والأمكنة ويحطون في الأرجنتين


    2017-09-26


    بدعوة من منظمي بيينالي الجنوب، شارك أنطونيو العنداري سفير لبنان في الأرجنتين في افتتاح المعرض في دورته الأولى في "المتحف الريفي للفنون الجميلة" في مدينة توكومان، والتي انتقل اليها خصيصًا لهذا الحدث، وذلك بحضور حاكم الولاية خوان منصور ورئيس الجامعة الوطنية ومدير"بيينالي الجنوب" الدكتور أنيبال خوزامي -كلاهما من أصل لبناني- وغيرهم من المسؤولين في حكومة توكومان وأعضاء الجالية والزوار. وقد تميز الحدث بتقديم المنسقة الفنية اللبنانية الدكتورة نايلة تمرز لأعمال 8 فنانين مبدعين لبنانيين ومن الشرق الأوسط في اطار جناح خاص بعنوان"الشاعرية والسياسة والأمكنة.

    وأعلن الدكتورأنيبال خوزامي، مديربيينالي الجنوب "أن المعرض يسمح بتحديد إقليم يتجاوز البعد الجغرافي، حيث يقترح رسم خرائط جديدة خاصة به وإقامة صلات بين مختلف الفنانين الدوليين والمساحات الرمزية للقارات الخمس المشاركة في هذا الحدث الفني وذلك لا سيما من خلال الخصوصيات الجغرافية التي تميزعمل كل فنان بل من خلال المجالات اللغوية والسياسية التي تكمن في طيات تاريخه وفي ذاكرته..." يجدر الذكر أن هذه البينالي في دورتها الأولي تتميز بمشاركة 350 فناناً و32 مدينة و16 بلداً من القارات الخمس، علما أن اللجنة التي يترأسها الدكتور أنيبال خوزامي قد اختارت 90 مشروعًا من ضمن 2543 مشروعاً من 78 بلداً ومن بينها مشروع الدكتورة نايلة تمرز التي سعت من خلال جمعها لثمانية فنانين عاشوا معظم حياتهم بعيداً عن أوطانهم إلى تجسيد محورية البينالي، حيث تعكس أعمال الفنانين المشاركين نظرتهم حول الأرض ومواضيع كسر الحدود والذاكرة والتاريخ.

    من ناحية أخرى، اختارت نايلة تمرز أن ينتمي الفنانون إلى أربعة أجيال مختلفة، حيث يشمل المعرض لوحات الفنان الانطباعي اللبناني صليبا الدويهي (1909- 1994) ولوحات وشعر الكاتبة والشاعرة والرسامة اللبنانية-الأميركية إيتيل عدنان (مواليد 1925) كما هناك فيديو ورسوم للفنانة ميراي قصار (مواليد 1963 ) التي تعيش وتعمل بين بيروت وباريس، وهي مولودة في لبنان وتتحدر من عائلة لها جذور في العراق وفي تركيا. هذا ويشمل المعرض أيضا عملاً للمؤلفة الموسيقية وعازفة البيانو وفنانة الصوت والفيديو سينتيا زافين (مواليد 1970) التي تعيش في بيروت وتتحدر من عائلة أرمنية نزحت إلى لبنان نتيجة الابادة. كما هناك أعمال

    للمصوّر اللبناني جيلبير الحاج (مواليد 1966) الذي يعيش بين بيروت وبرلين، بالاضافة إلى أعمال للمصوّر والمخرج السينمائي نديم أصفر (مواليد 1976)، والفنانة اللبنانية- الأمريكية دانيال جنادري (مواليد 1980) التي تنقلت بين بيروت ولندن وهانوفر وتعيش حالياً في نيويورك، إضافة إلى المهندسة والرسامة والنحاتة الأردنية-الفلسطينية صبا عناب التي تعيش بين عمّان وبيروت.

    وأشارت نايلة تمرز بعد اطلاق العرض البينالي يوم الجمعة الماضي "ان مدينة توكومان تمثل مكانا استثنائيا، لأنها مدينة يعيش فيها العديد من أبناء وأحفاد لبنان، وقد رحّب بنا حاكم الولاية بحرارة وأشعرنا بأننا في بيتنا".وأضافت أن "مشاركة لبنان في هذه التظاهرة تسمح للفنانين بأن يفتحوا لأنفسهم وللفن اللبناني آفاقاً وسوقاً جديدة في الأرجنتين وفي أميركا الجنوبية وأن البينالي ستمكن من تنشيط التبادل الفني بين الجهتين."

    هذا وقد أقام أنطونيو العنداري سفير لبنان في الأرجنتين حفل استقبال بتاريخ 14/09/2017 في مقر السفارة على شرف الدكتورة نايلة تمرز والفنانين اللبنانيين المشاركين في البينالي، بحضور مدير المشروع الدكتور أنيبال خوزامي وعدد من المسؤولين في وزارة الثقافة الأرجنتينية وممثلين عن متحف الفنون الجميلة لمدينة بوينس آيرس وغيرهم من الفنانين وأعضاء الجالية. وقد أعرب السفير في كلمة ألقاها بالمناسبة عن "مدى فخره بمشاركة الفن اللبناني في هذه التظاهرة الدولية" وأضاف أنه "في السياق السياسي والاجتماعي العالمي الحالي الحساس، الذي يتسم بعدد لا يحصى من الصراعات السياسية والدينية والاقتصادية، تمثل هذه البينالي مساحة يمكن أن تنطلق فيها اللغة الفنية إلى ما وراء الحدود والاختلافات... انها محاولة للتعبير وللاندماج السياسي - الثقافي على الصعيد الدولي...".



المزيد من الصور





  • مصدر دبلوماسي - مارلين خليفة

    مئة وأربعون قنصلاً فخرياً للبنان في الخارج…فماذا ينجزون ؟


    عينّت وزارة الخارجية اللبنانية اخيرا  52 قنصلا فخريا جديدا اضيفوا الى آخرين ليبلغ عدد القناصل الفخريين اللبنانين في الخارج 140، في حين يتجاوز عدد القناصل الفخريين للدول الاجنبية في لبنان المئة. فلماذا تعيّن الدول قناصل فخريين؟ ما هي مهامهم وحدود صلاحياتهم؟ ما هي امتيازاتهم وحصاناتهم؟ وبم يفيدون بلدهم الأم؟ تحقيق يلقي ... المزيد +
  • بعد الرئيس شمعون.. جوني ابراهيم هو أول سفير لبناني يزور الجالية اللبنانية في مدينة أولافاريا ...


    عامان يفصلان مدينة أولافاريا الأرجنتينية عن مأويتها الأولى للحضور اللبناني فيها. وللمناسبة قام سفير لبنان في الأرجنتين جوني ابراهيم، بزيارة هذه المدينة التي تعبق بعطر المهاجرين اللبنانيين، الذين وصلوا المدينة منذ قرابة قرن. ابراهيم هو أول سفير لبناني يصل مدينة أولافاريا لتفقد الجالية اللبنانية ، هذه المدينة التي تبعد عن ... المزيد +
  • المخرجة نور غرز الدين تحصد الجوائز في أميركا في أول فيلم لها


    تصدّرَ  إسم المخرجة اللبنانية نور غرز الدين أخبار السينما في ولاية نيويورك بعد فوز فيلمها  - لو ما كنا سوا - بجائزة أفضل موسيقى تصويرية ، وجائزة الجمهور على أفضل فيلم روائي في مهرجان بروكلين السينمائي في نيويورك، الذي أقيم في بروكلين - نيويورك الشهر الماضي .  نور غرز الدين، الصبية ... المزيد +
  • ودّع إبن الثانية عشرة منزله للمرة الأخيرة قاصداً بوسطن حيث أخيه... والغربة الأبدية

    مشى قبلان أسعد عيد يوم السفر من المطلّة - الجليليّة الى مرفأ بيروت حاملاً بوطه ...


     كان حلمه أن يسافر لابساً شروال "الست كروزا"، لكن ضيق تلك الأيام الظالمة لم تسمح الا بشراء شروال عادي وبوط لمّاع أسود، كي يغادر أنيقاً الى بلاد العم سام. كانت الشمس حارقة يوم السفر، تأهب قبلان أسعد من المطلّة قضاء الشوف منذ الصباح، يتلفت في زوايا منزله الصغير، مودّعاً الحصيرة والدّشك ... المزيد +