حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • الرئيس عون من الامم المتحدة: لن نسمح بالتوطين مهما كان الثمن ونرشح لبنان ليكون مركزا دائما لحوار الحضارات


    2017-09-21


    شدد رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون على ان “لبنان الذي تمكن من مواجهة الارهاب الذي اشعل نيرانه في العديد من الدول استطاع أن يتجنب السقوط والانفجار من خلال حفاظه على وحدته الوطنية رغم كل الانقسام السياسي الحاد الذي كان قائما”، وتابع “مؤخرا قام الجيش اللبناني بالمعركة النهائية على حدودنا مع سوريا وحقق انتصارا كبيرا على التنظيمات الارهابية من داعش والنصرة ومتفرعاتها وأنهى وجودها العسكري في لبنان”.

    كلام الرئيس عون جاء في كلمته امام الجمعية العامة للامم المتحدة الخميس حيث عرض للصعوبات التي يواجهها لبنان في استقبال الاعداد الكبيرة من النازحين السوريين اليه وتأثير ذلك على الحياة اليومية للبنانيين، ولفت الى ان “الحاجة قد أصبحت ملحة لتنظيم عودة النازحين الى وطنهم بعد أن استقر الوضع في معظم أماكن سكنهم الأولى”، وتابع “أما الادعاء أنهم لن يكونوا آمنين إذا عادوا الى بلادهم فهذه حجة غير مقبولة”.

    من جهة ثانية، أشار الرئيس عون الى “تحدي اسرائيل للقرارات الدولية وعدم تنفيذ مضمونها وبالاخص ما يتعلق منها بالصراع مع الفلسطينيين”، ولفت الى ان “الحروب الإسرائيلية أثبتت أن المدفع والدبابة والطائرة لا تأتي بالحلول ولا بالسلام لانه لا سلام من دون عدالة ولا عدالة إلا باحترام الحقوق”، واضاف “لا شك أن جريمة طرد الفلسطينيين من أرضهم وتهجيرهم لا يمكن أن تصحح بجريمة أخرى ترتكب بحق اللبنانيين عبر فرض التوطين عليهم كما بحق الفلسطينيين عبر إنكار حق العودة عليهم”، وتابع انه “ليس تعطيل دور مؤسسة الأونروا إلا خطوة على هذه الطريق تهدف الى نزع صفة اللاجئ تمهيدا للتوطين وهو ما لن يسمح به لبنان مهما كان الثمن والقرار في هذا الشأن يعود لنا وليس لغيرنا”.

    ورأى الرئيس عون ان “الحرب العالمية الثالثة اتخذت شكلا جديدا يقوم على حروب داخلية مدمرة وان الحل لن يكون إلا بتغيير فكري وثقافي”، واعتبر ان “الحاجة ملحة الى مؤسسة تعنى بتربية السلام وتقرب الإنسان من الإنسان وتساهم في تمتين العلاقات بين المجتمعات المختلفة وتساعد على اعتماد لغة الحوار وسيلة لحل النزاعات”، وشدد على ان “دور لبنان لا بل رسالته هو في الحرب على أيديولوجية الإرهاب”، وطرح “ترشيح لبنان ليكون مركزا دائما للحوار بين مختلف الحضارات والديانات والأعراق كمؤسسة تابعة للأمم المتحدة”.





  • بعد ثماني سنوات كركلا تُسحِر باريس بألف ليلة وليلة


    بعد غياب استمر ثماني سنوات، حطت فرقة كركلا اللبنانية ذات الصيت العالمي الرحال في باريس وبالتحديد على خشبة " قصر المؤتمرات" لتقديم باليه مستوحى من قصة " ألف ليلة وليلة" يَوميْ 13 و14 أكتوبر –تشرين الأول 2018. حملت الفرقة القصة إلى الباريسيين وزوار العاصمة الفرنسية بثوب وأسلوب وتقنيات هي أفضل ما ... المزيد +
  • المهاجر سليم الراسي من شمال لبنان ابتكر متجر " الوان دولار" عام 1920


    هي محلات " الوان دولار" او متجر أم الفقير... تنتشر محلات " الوان دولار" او " دولاراما" او " منزل الدولار" في كل أنحاء دول العالم، يدخلها الفقير والغني على حد سواء، ليبتاعوا أشياءهم الصغيرة بدولار واحد. في محلات " الوان دولار"، يجد المستهلك كل ما يحتاجه من حاجيات منزلية ومأكل ومشرب ... المزيد +
  • لو كل الدّني زحلة.. وفرع جديد لنادي زحلة العريق في بوسطن


     بعد تأسيس فرع لنادي زحلة في السنة الماضية في نيويورك، تمّ تأسيس فرع جديد للنادي العريق في مدينة بوسطن ليضاف الى الفروع الأولى التي تأسست في تورنتو ومونتريال وأوتاوا في كندا وفي كونكتيكت ونيوجرسي في الولايات المتحدة. وتُعرف الأندية الزّحلية في القارة الأميركية أنها من أنشط الأندية على الصعيد الثقافي ... المزيد +
  • كلاهما من بشرّي في شمال لبنان.. ولكن ما الذي يجمع بين المصمم العالمي جوزيف عبّود ...


    لم يكن قدر حبيب صالح عبود أن يتزوج الخياطة مريانة شقيقة الأديب الكبير جبران خليل جبران، لكنه أنجب مصصم أزياء عالمي اسمه جوزيف عبود. هاجر حبيب صالح عبود من بشري في بدايات القرن الماضي قاصداً بوسطن مثله مثل آلاف اللبنانيين، برفقة زوجته، غير أنه ترك ابنته البكر اولغا في لبنان، ايماناً ... المزيد +