حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • مؤسس لجنة حماية حقوق المغترب روك فغالي: تسجلوا واعترفوا بلبنان حتى يعترف لبنان بحقوقكم !


    2016-07-22


    لم تأت فكرة تأسيس لجنة حماية حقوق المغترب من العدم، بل كان وراء هذه الفكرة مجموعة تساؤلات واقتراحات من المغتربين اللبنانيين المنتشرين حملها المحامي روك الفغالي، عضو الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم وممثلها في لبنان، الى المعنيين القانونيين في الوطن الأم، وتحديداً الى نقيب المحامين الأستاذ انطونيو الهاشم الذي تجاوب مع طلب المحامي فغالي وشكّل لأول مرة في تاريخ النقابة، بل في تاريخ لبنان، أول لجنة في النقابة تعنى بحقوق المغترب، وقد ضمّت عشرة محامين برآسة المحامي روك فغالي، مهمتهم التواصل مع المغتربين اللبنانيين أينما  وجدوا، لمساعدتهم على حلّ قضاياهم المتعلقة في الإرث والأحوال الشخصية وأمور أخرى .

    والمعلوم لدى الجميع اليوم، أن الإنتشار اللبناني في العالم يضم حوالي 16 ألف متحدر، يتصلون بالوطن الأم بشكل من الأشكال.

    يعود حماس المحامي فغالي تجاه الإغتراب الى الإرث الوطني الذي  حصل عليه من عمّه المونسينيور جوزيف فغالي الذي كان قيّماً على أبرشية اوهايوا للموارنة، والذي حمل أول طائرة لبنانية تقلّ مغتربين الى بيروت عام 1954.

    ويتحدث المحامي فغالي عن اللجنة التي بدأت تبصر النور مع حقوقيين لبنانيين متخصصين لتخدم كل مغترب لبناني، وبدون أي تعرفة، للمساعدة على مدّ جسور التواصل بين لبنان المقيم ولبنان المغترب، تنفيذاً لمهمة الجامعة اللبنانية الثقافية التي ينتمي اليها. فيقول :

    " ان فكرة تخطيط وتنظيم قانون يحمي حقوق المغتربين في لبنان سوف يكون بالتعاون مع وزارة الداخلية والبلديات، سوف نتعاون على حماية حقوق كل مغترب لناحية حقوق الإرث والعقارات وذلك في مهملة زمنية يجب أن لا تتعدى العشر سنوات، لأن مرور الزمن على القضايا يخلق تبعات ونوافذ قانونية متعبة".

    ويضيف المحامي فغالي:

    " أولاً نطلب من جميع اللبنانيين المنتشرين الإسراع في تسجيل أنفسهم وأبنائهم في القنصليات والسفارات، لأننا لا نستطيع كجمعية أن نتعاون معهم ان لم يكونوا يحملون الهوية اللبنانية. وهنا أقول : إعترف بوطنك حتى يعترف لبنان بحقوقك ".

    ويكمل المحامي روك فغالي حديثه بحماس عن دور اللجنة الفتيّة التي وضعت على جدول أعمالها برامج كثيرة ترتكز على الدستور اللبناني وتعمل على تطويره، مثل مشاركة المغتربين اللبنانيين في الإنتخابات من خلال التصويت في القنصليات والسفارات اللبنانية المنتشرة حول العالم، كما وستطالب اللجنة بحق ترشح اللبنانيين المغتربين في الإنتخابات النيابية والبلدية.

    كذلك سوف تعمل لجنة حماية حقوق المغتربين اللبنانيين على لمّ شمل الجامعة اللبنانية الثقىافية في العالم التي تقسمت بفعل التجاذبات السياسية، وسوف تعمل في إطار قانوني على جمع الفرقاء والوقوف قانونياً على مطالبهم من أجل لمّ شمل المغتربين اللبنانيين تحت سقف الحكومة اللبنانية.

    وختم فغالي معلناً عن مؤتمر صحفي قريب يعلن في حينه للإعلان عن " لجنة حماية حقوق المغترب اللبناني" وسوف يعلن عن موقع إلكتروني متعدد اللغات ليكون في خدمة اللبنانيين المنتشرين أينما وجدوا.





  • مصدر دبلوماسي - مارلين خليفة

    مئة وأربعون قنصلاً فخرياً للبنان في الخارج…فماذا ينجزون ؟


    عينّت وزارة الخارجية اللبنانية اخيرا  52 قنصلا فخريا جديدا اضيفوا الى آخرين ليبلغ عدد القناصل الفخريين اللبنانين في الخارج 140، في حين يتجاوز عدد القناصل الفخريين للدول الاجنبية في لبنان المئة. فلماذا تعيّن الدول قناصل فخريين؟ ما هي مهامهم وحدود صلاحياتهم؟ ما هي امتيازاتهم وحصاناتهم؟ وبم يفيدون بلدهم الأم؟ تحقيق يلقي ... المزيد +
  • بعد الرئيس شمعون.. جوني ابراهيم هو أول سفير لبناني يزور الجالية اللبنانية في مدينة أولافاريا ...


    عامان يفصلان مدينة أولافاريا الأرجنتينية عن مأويتها الأولى للحضور اللبناني فيها. وللمناسبة قام سفير لبنان في الأرجنتين جوني ابراهيم، بزيارة هذه المدينة التي تعبق بعطر المهاجرين اللبنانيين، الذين وصلوا المدينة منذ قرابة قرن. ابراهيم هو أول سفير لبناني يصل مدينة أولافاريا لتفقد الجالية اللبنانية ، هذه المدينة التي تبعد عن ... المزيد +
  • المخرجة نور غرز الدين تحصد الجوائز في أميركا في أول فيلم لها


    تصدّرَ  إسم المخرجة اللبنانية نور غرز الدين أخبار السينما في ولاية نيويورك بعد فوز فيلمها  - لو ما كنا سوا - بجائزة أفضل موسيقى تصويرية ، وجائزة الجمهور على أفضل فيلم روائي في مهرجان بروكلين السينمائي في نيويورك، الذي أقيم في بروكلين - نيويورك الشهر الماضي .  نور غرز الدين، الصبية ... المزيد +
  • ودّع إبن الثانية عشرة منزله للمرة الأخيرة قاصداً بوسطن حيث أخيه... والغربة الأبدية

    مشى قبلان أسعد عيد يوم السفر من المطلّة - الجليليّة الى مرفأ بيروت حاملاً بوطه ...


     كان حلمه أن يسافر لابساً شروال "الست كروزا"، لكن ضيق تلك الأيام الظالمة لم تسمح الا بشراء شروال عادي وبوط لمّاع أسود، كي يغادر أنيقاً الى بلاد العم سام. كانت الشمس حارقة يوم السفر، تأهب قبلان أسعد من المطلّة قضاء الشوف منذ الصباح، يتلفت في زوايا منزله الصغير، مودّعاً الحصيرة والدّشك ... المزيد +