حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • رئيس برلمان ساو باولو فرناندو خبّاز في منزل جدّه في أنفه يتطلع الى البحر الذي حمل أجداده الى البرازيل عام 1922


    2015-05-25

    خبّاز : أتخيّل جدي كيف كان يعيش ويتحرّك في هذ المنزل... لا يمكنني أن أصف شعوري الآن بالكلمات


     ... "أشعر بأحاسيس غريبة... أتخيّل جدي كيف كان يعيش هنا.. لا يمكنني أن أصف شعوري بكلمات

    هكذا تمتم رئيس برلمان ساو باولو فرناندو خباز لإبن عمّه المهندس زياد عندما كان يدور حول منزل جدّه الذي يعانق شاطئ البحر في أنفه في قضاء الكورة.

    وصل رئيس البرلمان البرازيلي فرناندو خباز الى مسقط رأس أجداده في البلدة الجميلة البحرية في تمام الساعة السابعة والنصف مساء يوم السبت الفائت، برفقة سفير البرازيل في لبنان جورج قادري، قنصل لبنان في ساو باولو قبلان فرنجية ورجل الأعمال اللبناني البرازيلي ميلاد خوري، قنصل البرزايل الفخري في لبنان سهام حاراتي بالإضافة الى الإعلامية سمر نادر التي نسّقت مع القنصل فرنجية لهذه الزيارة .

    وعلى وقع الزغاريد والتصفيق ورفع الاعلام اللبنانية والبرازيلية، استقبلتهم عائلة خباز وتقدمها ابن عم والد فرناندو خباز المختار فاروق خباز وعائلته وأقاربهم ، رئيسة هيئة تراث أنفه وجوارها السيدة رشا دعبول، امين سر هيئة حماية البيئة والتراث في الكورة وجوارها المهندس جرجي ساسين، وابناء البلدة.

    وجال الزائر بداية في أرجاء منزل اجداده المجاور لكنيسة القديسة كاترينا ( التي تعود  الى القرن الثاني عشر ) والمشرف على جون الدباغة ورأس القلعة.

    واختلطت مشاعر الفرح بالحنين حين راح المختار المربي فاورق خباز يخبر إبن العم عن عادات وطريقة عيش الأجداد الذيانوا صيادين ينطلقون عند الفجر بمراكبهم كي يصطادوا السمك. اما فرناندو فقد عبّر عن شكره للقدر  ولقنصل لبنان في البرازيل قبلان فرنجية الذي شجعه على زيارة لبنان للمشاركة في مؤتمر الطاقة الإغترابية الثاني حيث نال درعاً تكريمياً من وزارة الخارجية اللبنانية. وأكد خباز أنه لم يكن يتوقع أنه سيزور يوماً أرض أجداده، وقد تمت ترتيبات الزيارة في غاية السرعة والدهشة، شاكراً الرب على نعمة وصوله الى لبنان ولحظات الفرح التي جمعته بأهله، ووعد أنه سيزور ثانية لبنان برفقة عائلته.

    وقدمت رئيسة هيئة تراث أنفه رشا دعبول باسم الهيئة صورة للرئيس فرناندو خباز عن وثيقة تاريخية تتعلق بالهجرة اللبنانية تحقق منها عضو الهيئة المهندس جرجي ساسين، وصور ملصقة لمواقع تراثية وطبيعية في أنفه، كما قدمت العائلة درعا يحمل مفتاح البيت القديم وصورة قديمة للبيت الأصلي وقربه كنيسة كاترينا الأثرية التي زارها وتأثر بملامسة جرن المعمودية الأثري حيث تعمد أجداده.

    واختتم  فرناندو خباز الزيارة بالصلاة والشكر في هيكل كنيسة القديسة كاترينا. ثم انتقل الى دارة نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري حيث اقيم له عشاء تكريمي بمشاركة وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل وعائلة خباز.



المزيد من الصور





  • كريستين معلوف ابي نجم تطمح ان تكون على لائحة امازون لأفضل مئة كتاب


      في مقابلة أجرتها المهاجر مع الشاعرة كريستين معلوف ابي نجم بخصوص كتابها الشعري الجديد باللغة الإنكليزية “The ache of healing”  الذي تجدونه حصريا لمدة تسعين يوماً على "أمازون كيندل"، تبين بانها ليست فقط سعيدة بإصدارها الأخير لكنها أيضا تطمح لأن يكون كتابها في الطليعة. قالت: في هذه الأيام ليس فقط مهما ان ... المزيد +
  • عيّاص: اذا أردتم أن تعرفوا معنى التعايش تعالوا الى أريزونا

    الدكتور جهاد عيّاص يتحدّث عن أبناء الطائفة الدرزية في ولاية أريزونا


     اذا أردتم أن تعرفوا ما معنى التعايش اللبناني، عليكم أن تأتوا الى أريزونا، وتشاركوا في لقاءات وبرامج المهرجان اللبناني – الأميركي الذي يقام سنوياً في باحة كنيسة مار يوسف في مدينة فينيكس". في المهرجان يجلس محمود الى جانب جورج وعلي يشرب النارجيلة مع قاسم والياس. انه ليس كلام مبالغ بل واقع ... المزيد +
  • وديارها للعزّ مفتوحة ...

    صيدا قاهرة التاريخ !


    تعتبر مدينة صيدا التي  تبعد عن العاصمة اللبنانية  بيروت 40 كلم بالاتجاه الجنوبي، من اكثر المدن اهمية وشهرة في العصور القديمة، ومنذ الألف الثاني قبل الميلاد لم يتبدل اسمها المشتق من الجذور السامية " صيد" الذي يعني " اصطاد " ، والذي يدل على سكان الشاطئ الفينيقي.   وللتاريخ ألف اسطورة وملحمة ...  بدأت تظهر صيدا ... المزيد +
  • لبنان، أرض المتألمين والمقهورين... من يكفكف دموعه من مالي الى صريفا وبيت شباب ؟؟؟

    ما حقيقة مقولة" نيّال مين لو مرقد عنزة في جبل لبنان"


     أهو القدر... ام صدفة الحياة ؟؟؟ اجتمعت المآسي في أسبوع واحد... قيّض لأواخر أيام شهر رمضان المبارك أن يكون شاهداً على دموع آلاف المواطنين العرب. وقيّض للبنان أن يشهد على هذه الدموع. من الموصل الى غزّة الى لبنان... الحزن واحد. لم يكف لبنان أن يكفّف دموع أبناء أشقائه العرب الهاربين اليه، طالبين سقفاً وزاوية ... المزيد +