حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • الدكتور طارق شدياق: جبران كتب في "المهاجر" خمس سنوات


    2014-03-13

    رسالة من لجنة جبران الوطنية لصحيفة "المهاجر"


    للوهلة الأولى شعرنا أنّنا أمام الصفحة الأولى من المهاجر القديم، مهاجر "أمين الغريّب". ومن كان مثلنا لا يمكنه إلاّ أن يطيل النظر في الصفحة الرئيسيّة قبل أن ينتقل ليتصفّح ما بقي من أوراقها، ذلك أنّ لها في قلوبنا صرحاً من الحنين، وجمراتٍ من العاطفة. حنينٌ مصدره قلب جبران يوم كان يكتب لها مقالات وأقاصيص جُمع معظمها في كتاب صدر بعد عشر سنوات من تاريخ نشر أوّل مقالٍ، كتاب "دمعة وابتسامة". وعاطفة منبعها ذلك الزمن الغابر، الزمن الجميل، زمن النهضة في شرقنا الحبيب. ففي هذه الصحيفة، وتحديداً في العام 1905، نشر جبران أوّل مقال له، وتبعه مئات المقالات حتى العام 1909 حين غادر الى فرنسا للتخصص في فن الرسم في معهد جوليان في باريس.

    قد يكون أهمّ ما في هذه النسخة المتجدّدة هي أنّ مواضيعها تلعب دور همزة الوصل ما بين لبنان المقيم ولبنان المغترب. ونحن بأمسّ الحاجة اليوم إلى من يلعب هذا الدور. فلن ننسى أنّ أجمل ما كتب عن لبنان في ذلك الزمن، لبنان الطبيعة والجغرافية، والمجتمع والثقافة، والبراءة والطهارة، كتب على صفحات هذه الصحيفة المهجريّة. وإنّ أهم ما عرفناه عن المهجر كان معرفتنا عن أحوال المغتربين وعن إبداع المهاجرين. "المهاجر" هي صلة وصلٍ أساسيّة فلنعمل على أن لا تنقطع.

    إنّنا من القلب نشكر القيّمين على هذه الصحيفة المتجدّدة، "المهاجر"، ننحني أمام شجاعتهم وصلابة إرادتهم. ونشدّ على أياديهم فرداً فرداً، الناشر: الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم بشخص رئيسها المهندس ألبير متى، ورئيس التحرير العام: وليد موراني. ونخضّ بالشكر رئيسة تحرير الطبعة العربية: الصديقة سمر نادر وكذلك رئيسة تحرير الطبعة الإنكليزية: فرنسيس جاين موراني. ونقول مع جبران:

     "سرّ إلى الأمام ولا تقف البتّة، فالأمام هو الكمال. سرّ ولا تخش أشواك السبيل، فهي لا تستبيح إلاّ الدماء الفاسدة."

    د. طارق شدياق

    رئيس لجنة جبران الوطنيّة.





  • بعد ثماني سنوات كركلا تُسحِر باريس بألف ليلة وليلة


    بعد غياب استمر ثماني سنوات، حطت فرقة كركلا اللبنانية ذات الصيت العالمي الرحال في باريس وبالتحديد على خشبة " قصر المؤتمرات" لتقديم باليه مستوحى من قصة " ألف ليلة وليلة" يَوميْ 13 و14 أكتوبر –تشرين الأول 2018. حملت الفرقة القصة إلى الباريسيين وزوار العاصمة الفرنسية بثوب وأسلوب وتقنيات هي أفضل ما ... المزيد +
  • المهاجر سليم الراسي من شمال لبنان ابتكر متجر " الوان دولار" عام 1920


    هي محلات " الوان دولار" او متجر أم الفقير... تنتشر محلات " الوان دولار" او " دولاراما" او " منزل الدولار" في كل أنحاء دول العالم، يدخلها الفقير والغني على حد سواء، ليبتاعوا أشياءهم الصغيرة بدولار واحد. في محلات " الوان دولار"، يجد المستهلك كل ما يحتاجه من حاجيات منزلية ومأكل ومشرب ... المزيد +
  • لو كل الدّني زحلة.. وفرع جديد لنادي زحلة العريق في بوسطن


     بعد تأسيس فرع لنادي زحلة في السنة الماضية في نيويورك، تمّ تأسيس فرع جديد للنادي العريق في مدينة بوسطن ليضاف الى الفروع الأولى التي تأسست في تورنتو ومونتريال وأوتاوا في كندا وفي كونكتيكت ونيوجرسي في الولايات المتحدة. وتُعرف الأندية الزّحلية في القارة الأميركية أنها من أنشط الأندية على الصعيد الثقافي ... المزيد +
  • كلاهما من بشرّي في شمال لبنان.. ولكن ما الذي يجمع بين المصمم العالمي جوزيف عبّود ...


    لم يكن قدر حبيب صالح عبود أن يتزوج الخياطة مريانة شقيقة الأديب الكبير جبران خليل جبران، لكنه أنجب مصصم أزياء عالمي اسمه جوزيف عبود. هاجر حبيب صالح عبود من بشري في بدايات القرن الماضي قاصداً بوسطن مثله مثل آلاف اللبنانيين، برفقة زوجته، غير أنه ترك ابنته البكر اولغا في لبنان، ايماناً ... المزيد +