حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • من يوميات المرحوم كيروب روبن كسباريان


    2015-04-24

    ذكريات مأساة الإبادة الأرمنية هي الميراث الوحيد لأبناء من كُتب لهم النجاة


     في المساء، وصلنا إلى أهلنا. وبعد أن مشينا مدة ثمانية أيام وصلت عائلتنا إلى الرقة. لم تسمح لنا الحكومة دخول المدينة. وبذلك، عبرنا نهر الفرات ومكثنا في الضفة المقابلة لليلة واحدة فقط. وفي تلك الليلة مارس الجندرمة كل أنواع الجرم والشر. وبدأوا بجمع الضرائب من الناس. وقتلوا رجلاً من أجل خمسة قروش ورموا عشرات الناس في النهر وقتلوهم.

    وفي اليوم التالي، انطلقنا من جديد نحو دير الزور؛ ونحن نسير ليل نهار. وفي إحدى الليالي، هجم علّي البدو وضربوني على رأسي وسلبوا كل شيء. فبقيت على الطريق نصف عار حتى وصل أرمني اسمه (موشيغ) وأخذني معه حتى وصلنا عند والدي ووالدتي.

    وبعد ستة أيام، وصلنا إلى دير الزور. مررنا في وسط المدينة، وعبرنا النهر، ومكثنا في الطرف الآخر من الجسر. كان ذلك في شهر تشرين الثاني. انطلقنا إلى الموصل بعد أن مكثنا يومين. كان عددنا 10 آلاف شخص. توجهنا في اليوم الأول في الصحراء نحو الشرق، وفي اليوم الثاني نحو الغرب، وثم الجنوب وثم الشمال. وهكذا مرت أيام وأسابيع دون طعام أو ماء. حتى أننا بقينا ثمانية أيام دون ماء. وفي نهاية شهر كانون الأول كان الناس يموتون بالمئات. مات والدي عطشاً في 19 كانون الثاني 1916، أما في 25 منه فماتت والدتي على يد الجندرمة الأتراك. وبقيت وأختي (إكلانتين). نهبوا منا كل ما نملك. فبقينا دون طعام ولا ماء ولا مال.

    وصلنا في 30 كانون الثاني العام 1916 الى تلعفر، والتقيت هناك بعجوز تركمانية، اقتربت مني، قبّلتني وبدأت تبكي قائلة: " أين كنت يا بني، لماذا لم تكن تأتي الى البيت؟ لمن تركت أمك العجوز؟ لقد مات والدك، وأنت رحلت. فماذا أفعل أنا لوحدي؟ تعال إلى البيت بسرعة". كنت أسمعها مستغرباً. قلت لها: " يا سيدتي، عفوك، أنت مخطئة. أنا لست ابنك. لقد أتيت من اسطنبول. أنا أرمني".

    بدأت السيدة تبكي وتتوسل قائلة: " لم أنت قاسٍ عليّ إلى هذا الحد؟ إلى أين أنت ذاهب؟ ". وعندما أدركتْ أنْ لا فائدة مني ابتعدت السيدة. أقمت خيمة بغطاء السرير كي نأوي أنا وأختي إليها، ولم يكن لدينا لا طعاماً ولا مالا. وبعد فترة قصيرة، عادت السيدة ذاتها محمّلة بالمأكولات: خبز وجبنة وحساء ساخن. لم نرها منذ شهرين. أعطتنا إياهم وقالت: "بما أنك لن تأتي إلي، خذ هذه على الأقل وسوف آتي غداً باكراً".

    وفي اليوم التالي، وقبل الفجر، أتت مرة أخرى وجلبت الخبز والجبن والتين المجفف والزبيب والجوز. وقالت وهي تعطيني مجيدية واحدة: "خذ هذا المال يا بني، لا أملك غيرها الآن. اذهب إلى الموصل ولا تنس أمك العجوز. حاول أن تعود". وفي 2 شباط وصلنا إلى الموصل منهكين، وقد تحولنا إلى هياكل بشرية بعد أن سرنا في الصحراء مدة 70 يوماً. مات 60 ألف شخص في الصحراء من العطش والجوع. وبعد مرور ثمانية أيام من السير في الصحراء وصلنا إلى بئر امتلأ بماء المطر، حيث تكدّس الجراد الميت بارتفاع أكثر من 25 سم. ومع ذلك، أبعدت الجراد وارتشفت بعض القطرات. وكذلك فعل الجميع. كم كان الماء مراً، لم تتقبله معدتي. مرة أخرى بقينا عطاشاً مدة أربعة أيام حتى وصلنا أخيراً إلى قمة جبل (سنجار) حيث تدافع الناس نحو الساقية هناك ليشربوا دون ارتواء. للأسف مات نصفهم وقد انتفخت بطونهم. وهكذا تركنا مئات الجثث على ضفاف النهر...

     وصل كيروب كسباريان إلى بيروت في أول يوم من شهر أيار العام 1920  وتزوّج الآنسة أوجيني ميلاد الطويل في الأول من شهر أيار  1922  و  رزقا بروبين   (4 192) و أنيس ( 1926 ) و إدوارد (1928) و  إكلانتين  (1933) و جوزيف (1950) .





  • كلاهما من بشرّي في شمال لبنان.. ولكن ما الذي يجمع بين المصمم العالمي جوزيف عبّود ...


    لم يكن قدر حبيب صالح عبود أن يتزوج الخياطة مريانة شقيقة الأديب الكبير جبران خليل جبران، لكنه أنجب مصصم أزياء عالمي اسمه جوزيف عبود. هاجر حبيب صالح عبود من بشري في بدايات القرن الماضي قاصداً بوسطن مثله مثل آلاف اللبنانيين، برفقة زوجته، غير أنه ترك ابنته البكر اولغا في لبنان، ايماناً ... المزيد +
  • إبنة طرابلس ممدوحة السيّد بوبست أول وأصغر مندوبة للبنان في الأمم المتحدة


    إنها سيدة لمع اسمها في عالم العطاء ... من سيدات لبنان والولايات المتحدة اللاتي حفرن اسماءهن في التاريخ ... أول فتاة طرابلسية غادرت لبنان إلى أوروبا لمتابعة مشوارها الأكاديمي وأول مندوبة للبنان في الأمم المتحدة ... إنها صاحبة الأيادي البيضاء التي توفيت عام ٢٠١٥، هي أرملة البارون الأميركي الراحل إلمر ... المزيد +
  • باسيل يفتتح مؤتمر الطاقة الإغترابية في مونتريال بحضور ١٢٠٠ مغترب لبناني


    افتتح وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال جبران باسيل، مؤتمر الطاقة الاغترابية الإقليمي الثالث لشمال أميركا، الذي يعقد في قصر المؤتمرات في مونتريال- كندا، في حضور وزيرة العلاقات الدولية والفرنكفونية في مقاطعة كيبيك كريستين سان بيار، وزيرة الهجرة في مقاطعة نوفا سكوتيا لينا مدلج دياب، النائبين أسعد درغام ونعمة ... المزيد +
  • مصدر دبلوماسي - مارلين خليفة

    مئة وأربعون قنصلاً فخرياً للبنان في الخارج…فماذا ينجزون ؟


    عينّت وزارة الخارجية اللبنانية اخيرا  52 قنصلا فخريا جديدا اضيفوا الى آخرين ليبلغ عدد القناصل الفخريين اللبنانين في الخارج 140، في حين يتجاوز عدد القناصل الفخريين للدول الاجنبية في لبنان المئة. فلماذا تعيّن الدول قناصل فخريين؟ ما هي مهامهم وحدود صلاحياتهم؟ ما هي امتيازاتهم وحصاناتهم؟ وبم يفيدون بلدهم الأم؟ تحقيق يلقي ... المزيد +