حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • السفارة اللبنانية في واشنطن تحتفل بعيد الاستقلال


    2018-11-15

    عيسى: صمود اللبنانيين في وجه المِحَن حمى استقلال لبنان طيلة خمسة وسبعين عاماً


     
     وسط العاصفة الثلجية وصل اللبنانيون الى السفارة اللبنانية في واشنطن للإحتفال بعيد الإستقلال ال٧٥، فتلاقى المنتشرون في العاصمة الأميركية والولايات المجاورة، وأنشدوا بصوت واحد: كلنا للوطن. ومنذ الصباح لبست السفارة اللبنانية ثوب العيد، فتزيّنت جدرانها بالأعلام اللبنانية، واستعد طاقم السفارة لإستقبال المهنئين الذين تحدّوا عاصفة الثلج وأتوا للإحتفال بيوم الاستقلال.
    أفتتحت الاحتفال المغنية اللبنانية سنتيا سماحة بإنشادها النشيدين الوطنيين اللبناني والأميركي. ثم توجه السفير اللبناني غبريال عيسى الى الضيوف بكلمة ترحيب شاكراً لهم حضورهم وحماسهم وحبّهم لوطنهم متحدّين العاصفة والثلوج متمنياً للبنان عيداً مكللاً بالمجد والنقاء كبياض الثلج .
    وقال السفير عيسى : بإسم طاقم السفارة اللبنانية في واشنطن، أشكر حضوركم الكريم في هذا اليوم الذي نحتفل فيه بإستقلال لبنان الخامس والسبعين. ان هذ اليوم هو يوم مجيد له معنى كبير في حياة اللبنانيين.
    شرح عيسى المراحل التاريخية التي مرّ بها لبنان منذ الاحتلال العثماني الذي دام أربعة قرون، الى يوم إعلان دولة لبنان الكبير عام ١٩٢٠،  ثم مرحلة الإنتداب الفرنسي الى ان نال لبنان استقلاله عام ١٩٤٣. وأضاف ان لبنان واجه أزمات خلال ال٧٥ عاماً كاد أن يفقد استقلاله، غير أن ثبات اللبنانيين وتضحياتهم في سبيل حريته وسيادته حمياه على مرّ الأزمان، مستشهداً بكلام رئيس الجمهورية الذي يصف فيه شعب لبنان بالشعب العظيم.
    ونوّه السفير عيسى بتضحيات الجيش اللبناني وبانتصارته الى سجّلها وخاصة  على  جيوش داعش عام ٢٠١٧ على الرغم من أنه يعدّ من أصغر جيوش العالم . وأشار الى عملية تشكيل الحكومة  والى حرص رئيس الجمهورية على تشكيل حكومة بعيداً عن الضغوطات الخارجية تحت مظلّة السيادة اللبنانية. وشكر عيسى الولايات المتحدة على دعم لبنان والوقوف الى جانبه في شتى الميادين.
    وفي النهاية تبادل اللبنانيون نخب الاستقلال وأنشدوا مع المغنية اللبنانية سنتيا سماحة أغنية بحبك يا لبنان يا وطني. 


المزيد من الصور





  • عيّاص: اذا أردتم أن تعرفوا معنى التعايش تعالوا الى أريزونا

    الدكتور جهاد عيّاص يتحدّث عن أبناء الطائفة الدرزية في ولاية أريزونا


     اذا أردتم أن تعرفوا ما معنى التعايش اللبناني، عليكم أن تأتوا الى أريزونا، وتشاركوا في لقاءات وبرامج المهرجان اللبناني – الأميركي الذي يقام سنوياً في باحة كنيسة مار يوسف في مدينة فينيكس". في المهرجان يجلس محمود الى جانب جورج وعلي يشرب النارجيلة مع قاسم والياس. انه ليس كلام مبالغ بل واقع ... المزيد +
  • وديارها للعزّ مفتوحة ...

    صيدا قاهرة التاريخ !


    تعتبر مدينة صيدا التي  تبعد عن العاصمة اللبنانية  بيروت 40 كلم بالاتجاه الجنوبي، من اكثر المدن اهمية وشهرة في العصور القديمة، ومنذ الألف الثاني قبل الميلاد لم يتبدل اسمها المشتق من الجذور السامية " صيد" الذي يعني " اصطاد " ، والذي يدل على سكان الشاطئ الفينيقي.   وللتاريخ ألف اسطورة وملحمة ...  بدأت تظهر صيدا ... المزيد +
  • لبنان، أرض المتألمين والمقهورين... من يكفكف دموعه من مالي الى صريفا وبيت شباب ؟؟؟

    ما حقيقة مقولة" نيّال مين لو مرقد عنزة في جبل لبنان"


     أهو القدر... ام صدفة الحياة ؟؟؟ اجتمعت المآسي في أسبوع واحد... قيّض لأواخر أيام شهر رمضان المبارك أن يكون شاهداً على دموع آلاف المواطنين العرب. وقيّض للبنان أن يشهد على هذه الدموع. من الموصل الى غزّة الى لبنان... الحزن واحد. لم يكف لبنان أن يكفّف دموع أبناء أشقائه العرب الهاربين اليه، طالبين سقفاً وزاوية ... المزيد +
  • من مزيارة الى لاغوس.. حمل "الكشّة " وسجّل الياس الخوري أول مغترب في افريقيا


    قبل اكثر من مئة عام أبحر اللبنانيون الى شواطئ لا يعرفون اسماءها، هرباً من مخلفات فتنة 1860، وسعياً وراء لقمة العيش. بعضهم ظن انه وصل الى السواحل الاميركية أو البرتغالية أو الاسترالية، في حين انهم وصلوا الى السنغال أو ساحل العاج أو ليبيريا، من دون ان يشكل ذلك لهم أية ... المزيد +