حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • كتاب " النبي" وسلمى حايك أعادا الى الصورة من ملأ الدنيا وشغل الناس على مرّ الزمن


    2014-05-15

    جبران حيٌّ اليوم في مهرجان "كان" السينمائي


    جبران عاد... نعم إنه حاضر بيننا وفي كل دول العالم.

    لم يكن جبران يوماً همّ وشغف اللبنانيين وحدهم ، بل هو على مرّ الأجيال قبلة أبحاث المفكرين والفنانين والمنتجين.

    فيلم رسوم متحركة مستوحى من كتاب "النبي" للأديب الكبير جبران خليل جبران يعرض هذه السنة في مهرجان "كان" من بطولة الممثلة العالمية اللبنانية الأصل سلمى حايك التي وضعت عاطفتها وإبداعها في هذا الفيلم تخليداً لذكرى جدها الذي أبقى كتاب "النبي " الى جانب سريره طوال حياته.

    الفيلم يروي قصة صداقة بين فتاة عابثة ( لعوب ) وشاعر سجين .

    لم تبخل الممثلة الهوليوودية على الفيلم من قدراتها الجبارة في الأداء التمثيلي ومن روحها الشرقية التي اكتسبتها بالعرق من اجدادها المهاجرين. هي ابنة رجل الأعمال سامي حايك المولود في مكسيكو من أبوين لبنانيين هاجرا الى اميركا اللاتينية في بدايات القرن الماضي.

    اعترفت سلمى انها منذ أن وجدت كتاب " النبي" الى جانب سرير جدها، أصبح الكتاب وجبران من هاجسها اليومي نظراً للأثر الكبير الذي طبعه هذا الكتاب في روحها وأعماقها. ومنذ ذلك الوقت يعيش جبران حياً في كيانها خصوصاً في الثلاث سنوات الماضية" كما جاء على لسانها في خلال مقابلة حيّة مع محطة "سكرين انترناشونال".

    نضج هذا الفيلم بعد تزاوج فني حصل بين المنتجين السينمائيين والمتخصصين في الرسوم المتحركة من جهة وبين الممثلين العاشقين لجبران والمتخصصين في أدب وفن العملاق اللبناني الذي عرّف لبنان الى العالم.

    فريق عمل كبير ومتخصص كان وراء هذه التحفة الفنية التي تليق بعظيم من لبنان. الفيلم  هو من انتاج المخرج غلين كالم مع الباحث والمنتج جان بياردحدح. شاركت في الأبحاث اليزابيت دايفس حفيدة ماري هاسكل ملهمة وصديقة  وأمينة أسرارجبران أيام الدراسة وحتى آخر يوم من حياته. شارك أيضاً في العمل السينمائي الباحث  الأيطالي فرانشيسكو ميديسي والذي قام بترجمة اعمال جبران الى الإيطالية إضافة الى الدعم الكبير الذي قدمته لجنة جبران الوطنية برئاسة الدكتور طارق شدياق.

    فرحة المنتج غلين كالم كانت لا توصف عندما تبلغ قرار عرض " الحالم المتردد بين مجموعة أفلام مهرجان "كان" السينمائية خارج إطار المنافسة. هذا المهرجان الذي افتتح فعالياته في الرابع عشرمن أيار الجاري وحتى الرابع والعشرين منه عرض اليوم السبت فيلم " المتردد الحالم" حول حياة "النبي" للأديب الكبير جبران خليل جبران.

    وبمساعدة المخرج روجر ألبرت الذي عمل في فيلم ديزني " الأسد الملك" تقوم الممثلة سلمى حايك اليوم بتسويق الفيلم عبر محطات التلفزة من خلال اعلان تشجّع المشاهدين في كل دول العالم لحضور هذا العمل الراقي الذي يعيد الى الأذهان زمن الأعمال السينمائية العظيمة. فتقول :

    أنا فخورة جاً ليس فقط بإنجاز هذا العمل، بل باختياره للعرض في مهرجان "كان" السينمائي.





  • اجتماع تنظيمي للمجلس الإغترابي اللبناني للأعمال في بيروت


    عقد المجلس الاغترابي اللبناني للأعمال اجتماعاً للهيئة التنفيذية ظهر يوم الاربعاء ١٣/٢/٢٠١٩، في فندق مونرو في بيروت، برئاسة الدكتور نسيب فواز وأعضاء الهيئة التنفيذية، بحضور أمين عام السرّ التنفيذي المهندس غياث الرفاعي، نائب الرئيس الأستاذ طارق فواز ، د. كامل وزني، السيد دال حتي، إضافة إلى حضور كل من أعضاء ... المزيد +
  • سفير التحدّي مايكل حدّاد في الأمم المتحدة قبل الإنطلاق الى القطب الشمالي


    محمد القزاز - نيويورك من أجل رحلته إلي القطب الشمالي لتعريف العالم بمخاطر التغيرات المناخية، واختيار الأهرام لترافقه خلال هذه الرحلة، التقي مايكل حداد سفير الأمم المتحدة والبرنامج الإنمائي للتوعية بالتغيرات المناخية، أخيم ستاينر مدير البرنامج الإنمائي لدي الأمم المتحدة، والمصري مراد وهبة مساعد الأمين العام بالأمم المتحدة ومدير المكتب الإقليمي ... المزيد +
  • عودة لبنان الى قائمة الفاتيكان للحج الديني


    زار وفد من الوكالة الفاتيكانية للسياحة الدينية بيروت لدفع الترتيبات الخاصة بعودة الوكالة إلى لبنان وادراجه في لائحة دول السياحة الدينية بعد انقطاع امتد لسنوات.ونقلاً عن الوكالة الوطنية، ضم الوفد الامين العام للوكالة المونسنيور ريمو تشيافاريني  ورئيس لجنة الافخاريستيا في الفاتيكان المونسنيور بييرو ماريني  اللذين التقيا وزير السياحة افاديس كيدانيان ... المزيد +
  • أحفاد شقيق مارشربل يعودون من المكسيك ليسألوا عن عمّهم القديس


    بدأت القصة عندما وجد الأب شربل رعد،الراهب اللبناني الماروني، وثيقة رسمية في سجل عماد رعيّة السيدة في قرية القديس شربل بقاعكفرا توثق شهادة عماد ، احتفل بها في بلاد المكسيك في 7 أيار عام 1911، لصالح حنّة التي كانت عرابة لطفل من آل سركيس.  حنّة، اللبنانية الأصل، إبنة طنّوس حوشب، المولودة في ... المزيد +