حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • طرطوس تحتفل بجبران خليل جبران على مدى ثلاثة أيام


    2018-08-15


     احتضنت صالة طرطوس القديمة مهرجان (جبران خليل جبران) على مدى  ثلاثة أيام والذي أقامته جمعية أصدقاء الموسيقى في طرطوس بالتعاون مع الفنان والناقد التشكيلي أديب مخزوم . تضمن المهرجان فعاليات فنية متنوعة تجسد شخصية جبران الفنان والكاتب والأديب والفيلسوف  بمشاركة / ١٦٠ / فناناً وفنانة من سورية ولبنان يعكس كل منهم نظرته لمسيرة جبران الأدبية والفنية كما يرونها.

     بدأ المهرجان يومه الأول بإقامة المعرض الفني بمشاركة /٥٧/ رساماً بإشراف الفنان أديب مخزوم الذي قال: إنّ فكرة المهرجان أتت بناءً على المعرض الفني الجماعي الذي نظمه وأشرف عليه والذي عرض مؤخراً في دمشق أواخر تموز الماضي.
    وقدمت فرقة / كورال أرجوان / التي تضم أكثر من / ٦٠ / شاباً وشابة من هواة الموسيقى والغناء وبمختلف الأعمار أمسية موسيقية غنوا فيها عدداً من الأغاني التراثية وأغانٍ مستوحاة من روح جبران تم توزيعها بطريقة جديدة كما قال الفنان بشير عيسى قائد الفرقة ورئيس جمعية أصدقاء الموسيقا في طرطوس مضيفاً أنه عمل على تقديم أبيات زجلية نادرة لجبران خليل جبران بتنويعات موسيقية مميزة. 

    وتضمن اليوم الثاني من المهرجان في فقرته الصباحية ندوة أدبية تناولت جبران الرسام والأديب تحدث فيها جوزيف جعجع مدير متحف جبران في بشري عبر شريط فيديو عن إرث جبران الإنساني، وحضر الكاتب والصحفي اللبناني جان دايه إلى المهرجان ليتحدث في محاضرته عن أدب جبران السياسي، وتحدث الفنان والناقد التشكيلي أديب مخزوم في محاضرته عن جبران الرسام مدعماً كلامه بالعديد من الوثائق النادرة التي تعزز حياة جبران الفنية والأدبية.

    وقدمت مجموعة / عبق الموسيقية / بقيادة سيزار ضيعة أمسية موسيقية غنت مقطوعة المحبة المأخوذة من قصيدة النبي لجبران إضافة إلى باقة من مختارات للفنان زكي ناصيف.
    واختتم المهرجان فعالياته بندوة أدبية تناولت جبران الشاعر والفيلسوف يتحدث فيها الفنان بشر عيسى عن فلسفة الجمال عند جبران ، بينما تناول الشاعر حسن بعيتي من حمص والشاعر محمد بندر من لبنان قراءات شعرية ونثرية وأمسية موسيقية مساءً من إبداع تخت إيميسا الشرقي من مدينة حمص.



المزيد من الصور





  • عيّاص: اذا أردتم أن تعرفوا معنى التعايش تعالوا الى أريزونا

    الدكتور جهاد عيّاص يتحدّث عن أبناء الطائفة الدرزية في ولاية أريزونا


     اذا أردتم أن تعرفوا ما معنى التعايش اللبناني، عليكم أن تأتوا الى أريزونا، وتشاركوا في لقاءات وبرامج المهرجان اللبناني – الأميركي الذي يقام سنوياً في باحة كنيسة مار يوسف في مدينة فينيكس". في المهرجان يجلس محمود الى جانب جورج وعلي يشرب النارجيلة مع قاسم والياس. انه ليس كلام مبالغ بل واقع ... المزيد +
  • وديارها للعزّ مفتوحة ...

    صيدا قاهرة التاريخ !


    تعتبر مدينة صيدا التي  تبعد عن العاصمة اللبنانية  بيروت 40 كلم بالاتجاه الجنوبي، من اكثر المدن اهمية وشهرة في العصور القديمة، ومنذ الألف الثاني قبل الميلاد لم يتبدل اسمها المشتق من الجذور السامية " صيد" الذي يعني " اصطاد " ، والذي يدل على سكان الشاطئ الفينيقي.   وللتاريخ ألف اسطورة وملحمة ...  بدأت تظهر صيدا ... المزيد +
  • لبنان، أرض المتألمين والمقهورين... من يكفكف دموعه من مالي الى صريفا وبيت شباب ؟؟؟

    ما حقيقة مقولة" نيّال مين لو مرقد عنزة في جبل لبنان"


     أهو القدر... ام صدفة الحياة ؟؟؟ اجتمعت المآسي في أسبوع واحد... قيّض لأواخر أيام شهر رمضان المبارك أن يكون شاهداً على دموع آلاف المواطنين العرب. وقيّض للبنان أن يشهد على هذه الدموع. من الموصل الى غزّة الى لبنان... الحزن واحد. لم يكف لبنان أن يكفّف دموع أبناء أشقائه العرب الهاربين اليه، طالبين سقفاً وزاوية ... المزيد +
  • من مزيارة الى لاغوس.. حمل "الكشّة " وسجّل الياس الخوري أول مغترب في افريقيا


    قبل اكثر من مئة عام أبحر اللبنانيون الى شواطئ لا يعرفون اسماءها، هرباً من مخلفات فتنة 1860، وسعياً وراء لقمة العيش. بعضهم ظن انه وصل الى السواحل الاميركية أو البرتغالية أو الاسترالية، في حين انهم وصلوا الى السنغال أو ساحل العاج أو ليبيريا، من دون ان يشكل ذلك لهم أية ... المزيد +