حقيقة مدوية من بيروت

AL-MOHAJER ( THE EMIGRANT )

  



الإنتشار اللبناني







الرجوع





  • طرطوس تحتفل بجبران خليل جبران على مدى ثلاثة أيام


    2018-08-15


     احتضنت صالة طرطوس القديمة مهرجان (جبران خليل جبران) على مدى  ثلاثة أيام والذي أقامته جمعية أصدقاء الموسيقى في طرطوس بالتعاون مع الفنان والناقد التشكيلي أديب مخزوم . تضمن المهرجان فعاليات فنية متنوعة تجسد شخصية جبران الفنان والكاتب والأديب والفيلسوف  بمشاركة / ١٦٠ / فناناً وفنانة من سورية ولبنان يعكس كل منهم نظرته لمسيرة جبران الأدبية والفنية كما يرونها.

     بدأ المهرجان يومه الأول بإقامة المعرض الفني بمشاركة /٥٧/ رساماً بإشراف الفنان أديب مخزوم الذي قال: إنّ فكرة المهرجان أتت بناءً على المعرض الفني الجماعي الذي نظمه وأشرف عليه والذي عرض مؤخراً في دمشق أواخر تموز الماضي.
    وقدمت فرقة / كورال أرجوان / التي تضم أكثر من / ٦٠ / شاباً وشابة من هواة الموسيقى والغناء وبمختلف الأعمار أمسية موسيقية غنوا فيها عدداً من الأغاني التراثية وأغانٍ مستوحاة من روح جبران تم توزيعها بطريقة جديدة كما قال الفنان بشير عيسى قائد الفرقة ورئيس جمعية أصدقاء الموسيقا في طرطوس مضيفاً أنه عمل على تقديم أبيات زجلية نادرة لجبران خليل جبران بتنويعات موسيقية مميزة. 

    وتضمن اليوم الثاني من المهرجان في فقرته الصباحية ندوة أدبية تناولت جبران الرسام والأديب تحدث فيها جوزيف جعجع مدير متحف جبران في بشري عبر شريط فيديو عن إرث جبران الإنساني، وحضر الكاتب والصحفي اللبناني جان دايه إلى المهرجان ليتحدث في محاضرته عن أدب جبران السياسي، وتحدث الفنان والناقد التشكيلي أديب مخزوم في محاضرته عن جبران الرسام مدعماً كلامه بالعديد من الوثائق النادرة التي تعزز حياة جبران الفنية والأدبية.

    وقدمت مجموعة / عبق الموسيقية / بقيادة سيزار ضيعة أمسية موسيقية غنت مقطوعة المحبة المأخوذة من قصيدة النبي لجبران إضافة إلى باقة من مختارات للفنان زكي ناصيف.
    واختتم المهرجان فعالياته بندوة أدبية تناولت جبران الشاعر والفيلسوف يتحدث فيها الفنان بشر عيسى عن فلسفة الجمال عند جبران ، بينما تناول الشاعر حسن بعيتي من حمص والشاعر محمد بندر من لبنان قراءات شعرية ونثرية وأمسية موسيقية مساءً من إبداع تخت إيميسا الشرقي من مدينة حمص.



المزيد من الصور





  • مسعود النشبي من بشري هو أول لبناني وصل الى استراليا عام 1854

    اللبنانيون في استراليا.. حكاية مغامرة الى البعيد البعيد


    شبان وشابات لبنانييون يرقصون الدبكة الفلكلورية في إحدى حفلات الجالية في سيدني ارتبطت هجرة اللبنانيين بالظروف الصعبة التي لطالما كانت وما تزال سمة مستمرة. وقد كان لها ثلاث محطات اساسية. أولى في نهايات القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين وتحديدا إبان الحرب العالمية الأولى وثانية في الأربعينيات، بالتزامن مع الحرب الثانية، ... المزيد +
  • مهلاً .. انه السفير الفذّ خليل محمد


    تداولت شبكات التواصل الإجتماعي في لبنان فيديو يصوّر سفير لبنان في أبيدجان خليل محمد، عندما كان يلقي كلمة امام الحاضرين الإيفواريين واللبنانيين بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لاستقلال لبنان. ويظهر شريط الفيديو المجتزء لقطة من كلمة السفير باللغة الفرنسية وهي التي أراد بها السفير  تحية للشعب الإيفواري بلغته، محاولاً جهده أن ... المزيد +
  • أول علم لبناني... صنع في البرازيل عام 1913


    أدرك لبنانيو المتصرفية، منذ عهد مظفر باشا، أن العلم رمز للوطن. فقد كتب، عهدئذ، شاهين الخازن يقول: " لا شيئ يؤخر حكومة لبنان عن أن تعمل خريطة للبنان تشير الى حدوده... وتقيم فواصل ومخافر على تلك الحدود تعلوها الراية العثمانية وعليها غصن أرز تمييزاً لها وإقراراً بنِعم الدولة العلية وبالإمتياز ... المزيد +
  • ضلت سفينة مارسيليا طريقها فرمت المهاجرين اللبنانيين في بورتو برنس في هايتي

    ثلاثون مارونياً افتتحوا الهجرة اللبنانية في هايتي في أيلول 1890


    " انتم اللبنانيون... انتم برجوازيون ، أنتم أحلى ناس ! " هكذا فتحت صديقتي ماريز الفرنسية وأصلها من هايتي حشريتي لأن أهاجر هذه المرة الى هايتي، إحدى بلدان البحر الكاريبي. ولم تكن مفاخرة ماريز بتعرفها على اللبنانيين عن عبث، لأن اللبنانيون في هايتي يعدّون من كبار القوم ومن رواد الإقتصاد في البلاد، ... المزيد +